الأربعاء، 7 فبراير 2018

هل قتل الأبرياء كان حرام وصار حلال .. أن قلت نعم أصابتك الفتنة!

بقلم / باسم البغدادي
أن الدين الاسلامي بل الاديان جميعها التي انزلها الله للأرض وبعث أنبيائه فيها طريقها واحد ومنهجها واحد لأن من أرسلها للأرض لينذر عباده هو واحد (وهنا صار الحلال حلال من نبينا أدم الى خاتمهم محمد الى يوم القيامة وفناء الأرض وعمارها, وحرامه حرام حتى فناء الخليقة ) وهذا لايختلف عليه عاقلان, أما من يحلل ويحرم على شهواته ومصالحه هنا الخلل ليس في المنهج ولكن بمن نصب نفسه لذلك المنهج رغم عجزه وفشله وأنحطاط عقله وتفكيره فمن الطبيعي ستصيبه الفتنة ويرى الأمور عكس ما أتى به الدين, وهذه الصورة واقعة ومتأصلة في كل الأديان وبسببها تسلط الطغات وشرار الأرض على البشر الى هذه الساعة وذلك حدث بسبب البطش والتحريف لسنن الله فمن كان يعتقد ان الشيء او الفعل كان حرام وصار حلال فليميز نفسه انه ولج في الفتنة ومهالكها وعقابها من الله .
وفي عرض واختبار توضيحي ليميز الانسان فيه نفسه في اخر الزمان هل سقط في الفتنة ام تجنبها قال المحقق المرجع الصرخي في محاضرته (1) من بحث " #الدولة_المارقة في #عصر_الظهور...منذ #عهد_الرسول مانصه...
((عن حذيفة رضي الله عنه أنّه قال: إذا أحبّ أحدكم أن يعلم أصابته الفتنة أم لا ، فلينظر ؛ فإن كان رأى حلالًا كان يراه حرامًا فقد أصابته الفتنة ، و إن كان يرى حرامًا كان يراه حلالًا فقد أصابته . رواه الحاكم في مستدركه وقال : هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه وقد علق سماحة المحقق الاستاذ بقوله أقول : الآن نسأل هل إنّ قتل الأخ من أبناء الوطن والدين والإنسانية، حلالٌ أو حرام؟ هل كان حلالًا وصرت تراه حرامًا أو كان حرامًا وصرت تراه حلالًا؟ هل تهجير الناس والفرح بما يصيب الأبرياء وقتلهم وتهجيرهم وإثارة الطائفية والفساد والإفساد والسكوت على الفساد والإفساد ، كل هذا تراه حلالاً ؟ هل كنت تراه حرامًا فصرت تراه حلالًا ؟ أو أنت قد فقدت الاتزان والميزان والتمييز منذ البداية ومن الأصل؟. 
واخيرا على كل مسلم ان يضع نفسه تحت هذا الاختبار وان يرى نفسه هل وقع في الفتنة ام لا, كما يفعلها الدواعش اليوم وممن على شاكلتهم الذين اجرموا في قتل الابرياء وتهجيرهم وسبي نسائهم ونهب اموالهم , ان كان معهم فليحضر جوابه امام الله عندما يسأله من اين اخذت التشريع في هذا .

الاثنين، 5 فبراير 2018

الجيش الذي غزا القسطنطينة مغفور له .. والجيش الذي قتل الحسين يزيد لايعلم به ؟!

بقلم / باسم البغدادي
ان الشرع والاخلاق والعرف والانسانية تقول الخليفة او الإمام او رئيس الدولة يكون قائدًا للقوات المسلحة وتتحرك بأمره ويتحمل تبعات تلك القوات , ان كانت منقبة او مثلبة تحسب له وعليه . وهذا لايختلف عليه عاقلان , الا المنهج الارهابي التيمي عندما يريدون ان يمدحوا شخص ما فيخترقون كل السنن والقوانية الاخلاقية والاجتماعية وحتى الشرعية ليرضوا شهواتهم ويشبعوا حقدهم, ومثلا على ذلك هو يزيد بن معاوية المعروف بمجونه وفسقه يريدون ان يجعلوا منه خليفة للمسلمين , ورغم انه معروف ومفضوح امره لكنهم يدلسون ويبررون حيث نراهم يجعلون له منقبة على ان أول جيش يدخل القسطنطينة مغفورا له هنا وضعوا يزيد قائدا واماما ذلك الجيش , والجيش في حكمه وخلافته الذي يسير بأمره وقتل الحسين بن علي (عليها السلام) هنا يبررون ان يزيد لايعلم .
ففي التفاتة ذكية تطرق لها المحقق المرجع الصرخي في محاضرته الثالثة من بحث (" الدولة..المارقة...في عصر الظهور...منذ عهد الرسول) بخصوص التدليس الذي وقع فيه ابن تيمية الحراني المراد منه رفع شأن يزيد قاتل النفس المحترمة , قال المحقق ....
(يقول ابن تيمية : فِي صَحِيحِ الْبُخَارِيِّ عَنِ ابْنِ عُمَرَ - رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا، - عَنِ النَّبِيِّ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ - أَنَّهُ قَالَ: " «أَوَّلُ جَيْشٍ يَغْزُو الْقُسْطَنْطِينِيَّةَ مَغْفُورٌ لَهُمْ» ".وَأَوَّلُ جَيْشٍ غَزَاهَا كَانَ أَمِيرُهُمْ يَزِيدَ بن معاوية وكان معهم أبو أيوب الأنصاري رضي الله عنه .
أقول: استدلالٌ تيميٌ بقياسٍ واهٍ ، حيث اعتبروا أنّ هذه منقبة ليزيد بن معاوية باعتبار أنّ الجيش في خلافته !! لكن في إرهاب وجريمة قتل الحسين وأهل بيته (عليهم الصلاة والسلام) وقطع رؤوسهم وتسييرها والسبايا في البلدان ، فإنّ ابن تيمية يبرّئ يزيد من الجريمة والإرهاب التكفيري القبيح الفاحش مدّعيًا أنّه من عمل الأمير ابن زياد، وأنّ يزيد أمره بخلاف ذلك لكن ابن زياد خالف ، فأين ردّ فعل يزيد؟!! وأين حكمه وقضاؤه على ابن زياد في الجريمة والمجزرة التي ارتكبها في كربلاء مخالفًا لأوامر الخليفة وليّ الأمر والإمام يزيد؟!!) انتهى كلام المحقق.
واخيرا نقول الى ابن تيمية واتباعه النواصب اتباع يزيد الماجن الفاجر الزاني قاتل النفس المحترمة منتهك اعراض صحابة رسول الله في المدينة وانتهك حرمة بيت الله، شارب الخمر , فمهما فعلتم وبررتم فالتاريخ يشهد لذلك الطاغية الارهابي الملعون , وانتم والحسين ويزيدكم ستقفون بين يدي الله وهو الحكم هناك بين ابن بنت رسول الله وسيد شباب الجنة وبينكم وبين خليفتكم السكير الزاني.

الخميس، 1 فبراير 2018

ابن حنبل يقول .. من يؤمن بالله واليوم الاخر.. لايحب يزيد؟

بقلم / باسم البغدادي
أحمد بن حنبل هو أحد فقهاء المسلمين، ورابع الأئمة عند أهل السنة، كما أنه صاحب المذهب الحنبلي، كما يدعي اتباع ابن تيمية الانتساب له ويعتقدون بما يعتقد,علماً انهم يخالفونه بل يكفرونه, المراد من ادعاهم ان ينسبوا انفسهم الى اهل السنة ظلما وعدوانا يريدون بذلك ان يتكلموا باسمهم ويصدقهم البعض السذج الذين لم يطلعوا على كتبهم ومؤلفات ائمة مذاهبهم وابن حنبل مثلاً.
ويزيد بن معاوية لايحتاج تعريف فهو غني عن التعريف, شارب الخمر, قاتل ابن بنت رسول الله الحسين. انتهك اعراض الصحابة في معركة الحرة في المدينة المنورة, ضرب الكعبة بالمنجنيق. و بطولاته كثيرة التي انتهك بها حرمات المسلمين .
اما مقالنا هذا هو الزام للنواصب التكفيرية بما الزموا به انفسهم من خلال قولهم انهم يتبعون الامام احمد بن حنبل, فنقول هذا ابن حنبل يقول في احدى مؤلفاته ان من يؤمن بالله لايحب يزيد.
اورد هذا وناقشه المحقق المرجع الصرخي في احدى محاضراته من بحث (الدولة..المارقة...في عصر الظهور...منذ عهد الرسول) قال بخصوص ما اورده ابن حنبل ..
((العقيدة: كتاب مجمل اعتقاد السلف: الوصية الكبرى: فصول في بيان أصول الباطل التي ابتدعها من مرق من السنة: فصل في الاقتصاد والاعتدال في أمر الصحابة والقرابة: ((الأمر الثاني:... قال "صالح بن أحمد بن حنبل" قلت لأبي: إنّ قومًا يقولون: إنهم يحبون يزيد، قال: يا بني وهل يحب يزيد أحدٌ يؤمن بالله واليوم الآخر؟!!...))، هل يقول بإمامة وخلافة يزيد الشرعية أحد يؤمن بالله واليوم الآخر؟!! وكيف يكون خليفة وإمامًا ومفترضَ البيعة والطاعة ولا تحبّه؟!! إن كان هذا مستوى تفكيرِكم وعقولِكم، فأنا اعتذر وابتعد عنكم وعن نهجكم احترامًا لعقلي وإنسانيتي، ولكم دينُكم مع يزيد وَلي ديني مع الحسين (عليه السلام) وجده الرسول الأمين (عليه وعلى آله الصلاة والتسليم ).))
مقتبس من المحاضرة {3} من بحث " الدولة..المارقة...في عصر الظهور...منذ عهد الرسول (صلى الله عليه وآله وسلّم)"))
https://c.top4top.net/p_756ksipq1.png
وعليه نقول ماذا يريد اتباع المنهج الاموي التيمي اكثر من هذا الوضوح من الامام احمد ابن حنبل بخصوص يزيد واتباعه ؟؟ هل في ذلك شك ان يزيد فاسق ماجن, كيف تؤمنون وترضخون وتمجدون بخليفة خارج بأفعاله عن الاسلام وتعاليمه الحسنة السمحاء ؟؟.


الاثنين، 29 يناير 2018

الفكر المعتدل .. خلّص الناس من الاستعباد الوثني وخزعبلاته !!!

بقلم / باسم البغدادي
إن هدف الإسلام الأول هو تخليص الناس من الاستعباد الوثني وأساطيره وخزعبلاته ولهذا أول ما بدأ به الرسول (صلى الله عليه واله وسلم) عندما فتح مكة كسر أصنامها ومحا عوالمها من الأرض لتمحى من عقول وأفكار البشر والخطوة التي جاءت بعدها هو المساواة بين الغني والفقير بين العبد والسيد , بهذا الأفعال الإنسانية دخل الإسلام القلوب وتربع فيها حتى من الجهة المقابلة للأديان الأخرى اسلموا لما رأوه من أخلاق وتحرير للبشر من العبودية والتقديس المزيف.
ففي العصور التي تلت النبي الأكرم وتسلم الخلافة من بعده أصحاب الخمور والطرب والزنا أمثال الدولة الأموية رجع الاستعباد والتغرير وسار حثيثا يتبع بعضه البعض ومنظره حاضر أمثال ابن تيمية المستمد أفكاره من خوارج الإسلام المردة حيث تراهم اعتدوا على الذات الإلهية المقدسة وعلى مقام النبي فتغررت العقول الفارغة بهم وخزعبلاتهم واتبعتهم تاركه خلفا العقول استعبدوها بتدليس وشيطنة, ها نرى اليوم اثار ذلك الاستعباد يخيم بأجرامه وإرهابه المنقطع النظير.
ولهذا أيقن الأستاذ المحقق الصرخي فداحة الخطب العصيب الذي نزل بالمجتمعات عامة والإسلامي خاصة، بسبب ما أضمرته نفوس الخوارج المارقة الحاقدة والحاسدة من سخط وضغينة بصُنعها الإرهابي، فقرأ الواقع الحياتي المرير الذي عاشه الإنسان بمختلف توجهاته العقدية والقومية، فحسب مقدار غمّه وحزنه بقراءته لقسمات وجهه، وما يكنّه قلبه المجروح من وجع، فسار على نهج جدّه المصطفى (صلى الله عليه وآله وسلم) القويم، واجتهد لإحيائه ومحو النهج الخارجي المارق، ليحرر بفكره المعتدل الناس من الاستعباد الوثني وخزعبلاته الأسطورية، بنتاجه التحقيقي الموسوم (الدولة .. المارقة ... في عصر الظهور... منذ عهد الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) و(وقفات مع....توحيد ابن تيمية الجسمي الأسطوري )، ليقطع جذور طغاة الفكر الداعشي، ويبيّن كذبهم على الله تعالى وتدليسهم على نبيّه الأكرم محمد ( صلى الله عليه وآله وسلم ) وتجاسرهم على آل بيته الأطهار ( عليهم السلام) وبغيهم على صحابته الأجلّاء ( رضوان الله عليهم) ليعمّ الخير الناس جميعًا، وتزدهر الحياة باعتداله و وسطيته، وتندثر دولة الخلافة الداعشية المزعومة.
وبدورنا نحيي الأستاذ المحقق المرجع الصرخي على هذه الانتفاضة الفكرية التوعوية والتي تستند على منهج الرسول الأكرم وهو الاعتدال والوسطية التي بها ألجم أفواه المعتدين والمتلبسين بلباس الإسلام ومنهجه القويم.


الأربعاء، 24 يناير 2018

بالاعتدال والوسطية.. تم الدفاع عن الانسان المطلق

بقلم / باسم البغدادي
الاعتدال والوسطية هي روح الاسلام ومن جاء به ونشره في المعمورة قائده ومنظره النبي الاكرم (صلى الله عليه واله وسلم), حيث ترى الاسلام المحمدي الاصيل يعامل الانسان بما هو انسان لايميز بين طائفة او ومذهب او دين, كان اليهود والنصارى يعيشون جنبًا الى جنب مع المسلمين لم نسمع يوما ان الرسول ارغم شخص اوعاقبه وانتهك حرماته او ان يدخل في دين الاسلام, كيف يحصل وهو المُعلم من الله وتوجيهاته في كتابه العزيز الذي يقول (لكم دينكم ولي دين).
ولهذا اتضح للجميع من خلال تحليل المحقق الأستاذ الصرخي الموضوعي في العقائد والتاريخ في بحثيه (الدولة .. المارقة ... في عصر الظهور... منذ عهد الرسول ( صلى الله عليه وآله وسلم) و ( وقفات مع....توحيد ابن تيمية الجسمي الأسطوري ) الذي هدم به مشاريع الدواعش الهمجية، أنّ الموقف العملي الرافض لظلم الدواعش المارقة قد تجسد في تصدي المحقق الأستاذ الصرخي بنفسه لمشروع دولة خلافتهم المزعومة وأخذ يضرب فيهم، لا دفاعًا عن دين أو مذهب معين ولكن ثورةً عليهم، ليدافع عن الإنسان المطلق، مهما كانت قوميته ودينه ومذهبه، ويردّ المظلوميات التي وقعت على الإنسان بسبب إجرام الدواعش الذين هجّروا الناس وشرّدوهم واغتصبوا ديارهم وصادروا أموالهم، بفعل فتاوى أئمتهم المارقة التي دحضها المحقق الصرخي بفكره واعتداله ووسطيته، ليعمّ الخير والسلام وطننا الجريح الذي عانى ظلمات النهج الخارجي المارق.
وعلى هذا الاساس والمنهج الذي رفعه المحقق الصرخي تبين للعالم ان الاسلام براء من هذا الاجرام الحاصل والتعصب المنتشر بين صفوف الخوارج وممن هم على شاكلتهم ممن يدعي الاسلام, واظهر للعالم اجمع ورسم صورة للأسلام الصحيح على انه دين الانسانية لادين الطوائف والمذاهب والتخندق والعزلة

الاثنين، 22 يناير 2018

اختطاف البعثات وموظفي الأغاثة له أصل وتأصيل

اختطاف البعثات وموظفي الأغاثة له أصل وتأصيل
بقلم / باسم البغدادي
لايعتقد أحد أن الافعال الاجرامية التي تحدث اليوم من قتل وأرهاب وأختطاف وسرقات وأغتصاب وقتل الاسير والتاجر وموظفي الأستغاثة الانسانية, جاء صدفة أو أن مجموعة من الناس اليوم اجتمعوا وقرروا ذلك, ولكن هذه الجرائم لها أصل وتأصيل تكتسب المشروعية من خلالها تدفع بهم عقول تصدرت لتبث هذه السموم وتعيد امجاد الماضي, ودواعش الفكر والسلوك اكتسبوا شرعيتهم من ائمتهم وقادتهم امثال ابن تيمية وابن كثير الذين نقلوا لهم وأعطوا الشرعية لهم من خلال ما فعله ملكهم خوارزم شاه يبين ويوثق جرائمهم واصولها.
قال المحقق الاستاذ المرجع الصرخي في احدى محاضراته العقائدية بخصوص أصل وأصول الأرهاب وممن اكتسبوا ذلك قال المحقق..
((قال (ابن كثير): {{[ثُمَّ دَخَلَتْ سَنَةُ سِتَّ عَشْرَةَ وستمائة(6166هـ)]: [ظُهُورُ جِنْكِزْخَانَ وعبور التتار نَهْرَ جَيْحُونَ]:
11ـ وَفِيهَا عَبَرَتِ التَّتَارُ نَهْرَ جَيْحُونَ صُحْبَةَ مَلِكِهِمْ جِنْكِيزْخَانَ مِنْ بِلَادِهِمْ، وَكَانُوا يَسْكُنُونَ جِبَالَ طَمْغَاجَ مِنْ أَرْضِ الصِّينِ وَلُغَتُهُمْ مُخَالِفَةٌ لِلُغَةِ سَائِرِ التَّتَارِ، وَهُمْ مِنْ أَشْجَعِهِمْ وَأَصْبَرِهِمْ عَلَى الْقِتَالِ،
((22ـ وَسَبَبُ دُخُولِهِمْ نَهْرَ جَيْحُونَ أَنَّ جِنْكِزْخَانَ بَعَثَ تُجَّارًا لَهُ وَمَعَهُمْ أَمْوَالٌ كَثِيرَةٌ إلى بلاد خُوارَزْم شاه يبتضعون له ثِيَابًا لِلْكُسْوَةِ،
33ـ فَكَتَبَ نَائِبُهَا إِلَى خُوَارَزْمَ شَاهْ يَذْكُرُ لَهُ مَا مَعَهُمْ مِنْ كَثْرَةِ الْأَمْوَالِ، فأرسل إليه بأن يقتلهم ويأخذ ما معهم، ففعل ذلك}}
((لاحظ الآن يأتي بعض الصحفيين أو بعض الأخصائيين أو بعض الأشخاص في منظمات الإغاثة الإنسانية بعد أن انقطعت السبل بالمهجرين والمهاجرين والنازحين والمظلومين المسلمين من السنة والشيعة، يأتي الصليبي أو المغولي أو الإلحادي أو الوثني أو اليهودي يقدم المساعدة لهؤلاء المساكين، حركه ضميره، حركه دينه الذي يعتقد به، حركته المهنة التي هو يعمل بها، فجاء هذا الإنسان لتقديم المساعدة، فماذا يُفعل به؟ يُختطف ويُقتل، فهل توجد جريمة أقبح من هذه الجريمة؟ لاحظ هذه الجريمة لها أصل وتأصيل وأصول لها تشريع ومشرعنة من أئمة التيمية من ابن تيمية وأئمة المارقة، كل الحلول فاشلة، يقطع قرن وتخرج قرون عليكم، يخرجون لكم من بيوتكم ومن تحت بيوتكم، إذا لم تستأصل هذه الغدة فكريًا وعقائديًا ومن أساسها ومن أصولها وجذورها تستأصل، لا تتم أي معالجة عسكرية إذا لم تدعم وتقرن بالمعالجة الفكرية العقدية، التفت جيدًا، تجار أتوا إلى بلاد مسلمين .. الله أكبر!! لكن الغدر والسرقة وحب المال والجريمة والإرهاب مترسخ معشعش مستحكم فيهم وفي عقولهم وفي أنفسهم، وفي سلوكهم))
[[أقول: إنه مكر وغدر وهو نفس ما تفعله عصابات داعش المارقة الآن في أختطاف الناس الأبرياء من هذه الطائفة أو تلك أو هذه القومية أو تلك أو هذه الديانة أو تلك وتسرق وتسلب ما عندهم فتقتلهم أو تطالب بفدية عنهم وكذلك يفعلون برعايا دول أخرى يعملون رسميًا في البلد أو بموظفي منظمات إغاثة اجتماعية أو مؤسسات طبية أو إعلاميين وغيرهم، فأفعالهم لها أصل وتأصيل ومنهج أبناء تيمية متجذّر، وهل اكتفى خُوارَزم بما فعل؟!]])) انتهى كلام المحقق.
مقتبس من المحاضرة للأطلاع
https://www.youtube.com/watch?v=Dnwf13gdrRc
وبعد الكلام اعلاه تبين لنا ان الذي يريد القضاء على الأرهاب عليه ان يبحث في جذوره وأصوله ويكشفها ويعريها من محتواها لتكون الناس على بينه ودراية وتتجنب اتباعهم الا فأن المنازلة العسكرية لاتكفي وانها وقتية ليس الا .


الجمعة، 19 يناير 2018

للتاريخ .. من أول من استباح أعراض الصحابة والقرابة ؟

بقلم / باسم البغدادي
لاشك أن كل من عاصر رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) هم أصحابه , ومن عاصر أصحابه هم التابعين لهم, هذا مجمع عليه عند كل الطوائف الإسلامية , ويجب أن يكون لهم الشأن والقدر، لأنهم ربما سمعوا موعظة أو حديث عن رسول الله ونقلوه للأجيال للاستفادة منه وهذا واضح من خلال تاريخنا وكتبنا لولاهم لما وصل إلينا تراث رسولنا .
وهناك ممن يدعي الإسلام من نصب نفسه انه يدافع عن الصحابة, متخذًا من هذا الشعار منهج للتفرقة والتشاحن بين المسلمين، وبسببهم جرت أنهارٌ من الدماء, علمًا أن نفس هؤلاء ممن يعتقدون به خليفة المسلمين وإمامهم (يزيد ) أول من اعتدى على أعراض الصحابة في المدينة وحاصرهم في مكة وانتهك أعراضهم وحرماتهم وزنى بنسائهم وهذا ما ذكره ابن تيمية في كتبه .
ففي محاضرة {3} من بحث ” الدولة..المارقة…في عصر الظهور…منذ عهد الرسول تطرق الأستاذ المحقق الكبير السيد الصرخي إلى هذه الحادثة حيث بيّن فيها مَن انتهك أعراض الصحابة الأول واليوم أتباعه ومن يحمل فكره نصبوا أنفسهم مدافعين عنهم.
حيث قال الأستاذ المحقق في محاضرته التي ألقاها من على أروقة النت :
((... قال ابن تيمية : العقيدة: كتاب مجمل اعتقاد السلف: الوصية الكبرى: فصول في بيان أصول الباطل التي ابتدعها مَن مرق من السنة: فصل في الاقتصاد والاعتدال في أمر الصحابة والقرابة ((الأمر الثاني: إنّ أهل المدينة النبوية نقضوا بيعة يزيد ، وأخرجوا نوّابَه وأهلَه، فبعث إليهم جيشًا، وأمره إذا لم يطيعوه بعد ثلاث أن يدخلَها بالسيف ويبيحَها ثلاثـًا، فصار عسكره في المدينة النبويّة ثلاثـًا يقتلون وينهبون ويفتضّون الفروج المحرمة، ثم أرسل جيشًا إلى مكة المشرفة، فحاصروا مكة، وتوفي يزيد وهم محاصِرون مكة، وهذا من العدوان والظلم الذي فـُعل بأمره….)).انتهى كلام الأستاذ المحقق.
http://www10.0zz0.com/2018/01/16/16/206043350.jpg
وبعد أن تبين النفاق والدجل الذي يحمله هؤلاء الخوارج أتباع ابن تيمية الدواعش، بادعائهم أنهم يدافعون عن الصحابة وأعراضهم، وفي الأصل هم من انتهك الأعراض وزنى بالنساء واستباح مدينة رسول الله ثلاث أيام في واقعة الحرة, هل يوجد مصداق أوضح من هذا المصداق الشيطاني الخبيث الذي بسببه تفرّق المسلمين وصاروا طرائق قددا؟؟!!.