السبت، 29 نوفمبر، 2014

المرجع الصرخي: من يتهم الخلفاء (رضي الله عنهم) بما لا يليق فليرجع إلى عرضه وشرفه


انتقد المرجع الديني العراقي العربي السيد الصرخي الحسني بشدة من يصف ويتهم الخلفاء (رضي الله عنهم) بألفاظ فاحشة وبذيئة وتعبر عن الانحطاط الأخلاقي الذي يتصف به ذلك الشخص المسيء ومن يقف وراءه من مرجعيات السب الفاحش التي أسست للفحش والفساد والرذيلة.
واعتبر المرجع الصرخي، الذي عُرف عنه كمرجعية معتدلة، أن الإساءة للخلفاء ولعرض النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كاشفة عن خلة بشرف هؤلاء المسيئين لعرض وشرف النبي (صلى الله عليه وآله) ومن يريد أن يتأكد فعليه أن يسأل عنهم وعن أعراضهم وأصولهم فستجدونهم بلا شرف، معبرا عن ذلك بقوله:
"من يتهم الخلفاء (رضي الله عنهم) بما لا يليق بأمور لا تقال فليرجع من يتهم الخلفاء إلى نفسه إلى عرضه إلى شرفه قبل أن يعتدي على شرف الخلفاء وشرف النساء وإلى شرف السيدة أم المؤمنين (رضي الله عنها) ليلتفت ليرجع إلى نفسه إلى شرفه إلى عرضه قبل أن يعتدي على أعراض الخلفاء وعرض النبي (سلام الله عليه).
وأنا قلت سابقاً اذهبوا بهم، هؤلاء من يعتدي على أعراض الخلفاء على أعراض الصحابة على عرض النبي على نساء النبي، اذهبوا به واسالوا عن أصله وعن فصله وعن ولادته"

جاء ذلك في المحاضرة الحادية والثلاثين لسماحة المرجع والتي القاها بتاريخ 28 -11- 2014 وهي استمرار لسلسلة محاضرات تحليل موضوعي في العقائد والتاريخ الإسلامي.
يذكر أن هذا الانتقاد ليس الأول من نوعه بل هو استمرار لسلسلة انتقادات وجهها المرجع لمرجعيات السب الفاحش خلال محاضراته التي كان يلقيها في برانيه بكربلاء المقدسة وكانت واحدة من أهم الأسباب وراء الاعتداء على مرجعيته إضافة لرفضه فتوى التحشيد الطائفي.
http://www.al-hasany.com/vb/showthread.php?p=1048897056#post1048897056

السبت، 8 نوفمبر، 2014

النازحين واللاجئين العراقيين بين الإهمال والاستئكال

النازحين واللاجئين العراقيين بين الإهمال والاستئكال 
بقلم /احمد الملا 
النزوح واللجوء مصطلحين يطلقان على كل من ترك دياره بما فيها وذهب إلى ديار أخرى بحثا عن الأمن والأمان والاستقرار بعد أن تتعرض بلدانهم الأصلية أما لكوارث طبيعية أو لهجمات عسكرية بحيث يفقدون ابسط مقومات الحياة مما يدفعهم لترك موطنهم والذهاب إلى مناطق أخرى يجدون فيها ما ينشدونه, إذ يجدون الأموال التعويضية عن خسائرهم وكذلك المأكل والملبس وكل مقومات الحياة والرعاية الصحية والتعليمية بحيث لا يشعرون بأنهم نازحون أو مهجرون أو لاجئون بسبب ما توفره لهم الدولة من خدمات من جهة والمؤسسات الخيرية والإنسانية والدينية من جهة أخرى.
لكن هذا أين ؟ انه فقط خارج العراق أما في العراق فالأمر مختلف تماما!! فالنازحين واللاجئين يتعرضون إلى اشد وأقسى أنواع الإهمال من جهة والاستئكال من جهة أخرى, حتى ان بعضهم ومن على الفضائيات قام بتمزيق هويته " الجنسية العراقية " وقال أنا لو كنت غير عراقي لاهتموا بي وبعائلتي !! والأخر عرض هويته للبيع مقابل أن يحصل على تعليم لأبنائه ووو.. الكثير من القصص المحزنة والمؤلمة التي يعيشها هؤلاء العراقيين المهجرين في داخل بلدهم, فهم أصبحوا يعيشون الإهمال الحكومي إذ لم يتم توفير لهم أبسط مقومات الحياة حتى إنهم هجروا وهم مهجرين, فكلما وضعوهم في مكان هجروهم إلى أخر, بالإضافة إلى سوء الخدمات بل انعدامها فأصبحوا عرضة لحر الصيف وبرد الشتاء, أصبحوا عرضة للأوبئة والأمراض لقلة الرعاية الصحية, وكل ما يخصص لهم من أموال فهو يذهب إلى كروش وبطون الساسة حتى أصبحت مسألة النازحين واللاجئين هي صفقة رابحة للسياسيين الفاسدين ليستأكلون أموال هؤلاء المساكين هذا من جهة.
ومن جهة أخرى أصبح هؤلاء المشردين في وطنهم عرضة للإهمال من قبل المؤسسات الخيرية – إلا القليل – والإنسانية فقليلة جدا هي المؤسسات التي تتحرك من اجل النازحين لكن هذا التحرك خجول جدا لأنه لم يحظى بدعم المؤسسة الأهم في العراق وهي المؤسسة الدينية التي غضت الطرف عن معاناة النازحين بل إنها أدارت وجهها عنهم, فقد ركزت همها على المطالبة بأموال ورواتب لمليشيات الحشد الشعبي التي كانت من أهم الأسباب لقصة النزوح داخل العراق, وأيضا عدم رفد المؤسسة الدينية لأي مؤسسة خيرية أخرى بالأموال من اجل النازحين, بل إن الآمر من ذلك هو التبرعات الضخمة التي تقدمها لمؤسسات خيرية في خارج العراق وإهمال النازحين والمهجرين واللاجئين العراقيين ؟!.
ولعل من أهم الشواهد هو تبرع ابن كبير المراجع وزعيم المؤسسة الدينية في النجف بمبلغ ( 5000000) خمسة مليون دولار – لاحظوا التبرع بالدولار – لمؤسسة مالالا الخيرية في الباكستان من اجل تعليم النساء الأميات ؟؟!! فلماذا لم يتم التبرع بمثل هذا المبلغ من قبل هذه المؤسسة للعراقيين النازحين واللاجئين ؟! أليس الأقربون أولى بالمعروف وهؤلاء هم أبناء البلد ؟! بل إن معاناتهم كان السبب الرئيس فيها هي الفتوى التي أصدرتها تلك المؤسسة ؟!.
فهذا هو حال النازحين واللاجئين العراقيين وهذه هي قصة بؤسهم فهم أصبحوا يعيشون بين الإهمال والاستئكال, يقول السيد الصرخي الحسني في محاضرته العقائدية التاريخية الثامنة والعشرون التي القاها يوم الجمعة 7 / 11/ 2014م وخلال استعراض من خلالها معاناة النازحين ومن السبب الرئيسي فيها, إذ قال سماحته ...
{ ... مئات الآلاف وملايين الناس في الصحاري وفي البراري وفي أماكن النفايات والقاذورات وعليهم ينزل المطر ويضربهم البرد كما مر عليهم لهيب الحر والسموم والشمس وحرارة الشمس وعطش الشمس ومعاناة الصيف, مر عليهم الصيف ومر عليهم الشتاء وتمر عليهم الأيام والأسابيع والأشهر والفصول والسنين ولا يوجد من يهتم لهؤلاء المساكين ، لهؤلاء الأبرياء, الكل يبحث عن قدره وعن ما يضع في قدره وفي جيبه وعما يملئ به كرشه من هذه الطائفة أو من تلك الطائفة، من هؤلاء السياسيين أو من أولئك السياسيين، من هذه المجاميع التكفيرية أو من تلك المجاميع التكفيرية، من هؤلاء السنة أو من أولئك الشيعة، من هؤلاء الشيعة أو من أولئك السنة, الكل يبحث عن جيبه، الكل يبحث عن نصيبه، الكل يبحث عن كعكته, لا يوجد من فيه الحد الأدنى من الإنسانية، الحد الأدنى من الأخلاق ...}.

المرجع الصرخي يشدد على إنقاذ العوائل النازحة بعيدا عن الميول الطائفية ...
https://www.youtube.com/watch?v=-T_Q-YYkfGU&list 


الأحد، 2 نوفمبر، 2014

السيد الصرخي يبين ...ماذا يفعل ابليس في امة محمد (ص)

السيد الصرخي يبين ...ماذا يفعل ابليس في امة محمد (ص) 
بقلم /فلاح الخالدي 
أبليس لعنة الله عليه لم يعبد الله وأنما تعبد لله وبين الفعلين فرق عظيم 
فالتعبد هو أتيان كل ما يأمرك به سيدك دون ان يكون لك فيه رضى او تكون منشرح الصدر به 
فأبليس لعنة الله عليه عندما علم أن عبوديته لله أستكفل له الرقى على جميع خلقه أخذ فى عبوديته واذا هو يصبح مع الملائكه لا يفارقهم حتى لقب بطاووس الملائكه فهو يعبد الله ليتكبر برفعه اياه على خلقه ولكن الله لا يقبل الا ما هو خالص لوجهه الكريم فاستدرجه الله والله أعلم انه قدر السجود لأدم الا ليوقع ابليس وها هو يبارز الله وتبدأ مرحلة الصراع بين أدم وابليس اللعين.
من هنا بدأت المعركة بين الحق والباطل فبدأ ابليس العين يحشد القوات ليغري عباد الله ويزيحهم عن طريق الحق والعبادة الصحيحة 
وتذكر الروايات ان ابليس كان يكلم الانبياء ومأمور ان يجيبهم 
وفي حديث (( عن ابن عباس أن الشيطان لقى عيسى (عليه السلام) على عتبة بيت المقدس، فقال له عيسى (عليه السلام): يا ملعون، اخبرني ما الذي صنعت بأمة موسى؟ قال: سولت لهم اليهودية، قال: ما تصنع بأمتي؟ قال: آمرهم أن يتخذوك إلها. قال: فما تصنع بأمة محمد؟ قال هيهات. لا سبيل لي عليهم ولكني أحبب إليهم الدنانير والدراهم حتى تكون عندهم أشهى من قول لا إله إلا الله. ))
نعم هاي هي امة محمد اليوم استعملهم ابليس في شهوة حب المال الا النادر الاندر والقلة القليلة نعم استعملهم ليسرقوا اموال الناس والشعوب واموال الايتام والثكالة والارامل نعم بحجم مايسرقون فقد قست قلوبهم واخذ الشيطان يتلاقفهم مثل الكرة بيد الصبيان فنقلهم عندما سيطر عليهم بالمال الى قتل الانفس والتمثيل بها وحرقها وقطع الرؤوس وهتك حرمات الله وهدم بيوت الله ومنع المصلين من الصلاة نعم فعلوا بما هو منكر وبما هو حرام و بحجة نصرة الدين او الطائفة او المذهب فقاموا يحللون ويحرمون بما تشتهيه انفسهم وحفظ مصالحهم و مناصبهم وواجهاتهم الزائلة ؟
نعم وابليس اللعين يتباهى بهم لانهم فعلوا مالم يفعله ابليس نفسه نعم اصبحوا هم الابالسة يعلمون الناس ويأمرون الناس بفعل المحرم والحرام قست قلوبهم فصارة كالحجارة او اشد قسوة لان الرين والصدئ الاسود لم يترك مكان في قلوبهم الا وغطاه وأستحكم الشرك وحب الانا بقلوبهم المريضة القاسية .
وفي المحاضرة السابعة والعشرين علق سماحة المحقق الكبير السيد الصرخي الحسني على الرواية اعلاه 
" لا إله إلا الله أبدا لا إله إلا الله، إذن هذا هو الداء يسرقون.. يسرقون.. يسرقون.. يسرقون.. يسرقون ولا يشبعون لماذا؟ لأنهم من مطايا إبليس لأن ابليس قد فعل فعله بهم هذا هو عهد ابليس، إبليس حبب إليهم الدنانير، يسرقون أموال الحضرات أموال المراقد حقوق الناس الخمس الزكاواة التبرعات بعنوان بناء مساجد التبرع بعنوان التكايا خدمة الزوار للفضائيات للفقراء للايتام، كلها أين تنزل؟ في الجيب كلها تنزل في الحساب كلها تنزل في الرصيد كلها تذهب الى الارصدة هنا وهناك، كلها تملئ بها الكروش، إذا كان هذا هو حال رجل الدين والمعمم ومرجع الدين فما هو الحال وما هو المقال وما هو المتوقع من السياسي الذي يتبع هؤلاء والذي يقتدي بهؤلاء والذي يتمثل بهؤلاء والذي يعتبر نفسه أفضل من هؤلاء وأقل منهم فسادا أو الأقل منهم شيطينة ماذا تتوقع منه ماذا يفعل؟! فعلى الدنيا العفى . "
المقطع الفيديوي 
https://www.youtube.com/watch?v=kjrx...ature=youtu.be
اللهم لاتجعلنا مع انصار الشيطان اللعين اللهم لاتجعلنا ممن سار على نهجه 
اللهم اجعلنا ممن قال وتمسك وعمل صدقاً وعدلاً بقول ونداء (لا إله إلا الله أبدا لا إله إلا الله)