الخميس، 15 يونيو، 2017

الامام علي خليفة المسلمين .. يتهمه ابن تيمية بالكفر وشرب الخمر ؟؟

فلاح الخالدي
طبعاً ليس بغريب على المنهج الاموي التيمي الداعشي هذه الافكار وهذا السخف من القول وضحالة من التفكير والسقم في العقول لان النفس المريضة التي تربت وبني اساسها على الخداع والمكر والتدليس لا تقف عند احد اذا كانت تريد ان تشوه الحقائق وبما فيهم رب العباد نعم هذه النفس المريضة التي بتلى بها بني امية وخطهم الارهابي الداعشي التيمية الهمجي فمنذ بزوغ شمس رسول الله بالدعوة الاسلامية فكان لهم الدور الاساس في نصب العداء الى تلك الدعوة المباركة من خلال التضييق على النبي ومحاصرته وصل بهم الحال ان يجمعوا الحطب ويحرقوه حياً امام الناس ولكن الله ابى الا ان ينصر نبيه وعباده المخلصين ولم يكتفوا بهذا حتى عند خروج النبي من مكة لاحقوه الى الحبشة فحرضوا السلطان على طرده او تسليمه اليهم وليس هذا فقط اتت هند ام معاوية لتعلن الحرب الحمراء في اكل الاكباد وشرب الدماء من اتباع الرسول فبقي الحال حتى بعد تمكن الرسول الاكرم صلى الله عليه واله وسلم بفتح مكة ودخولهم مجبرين في الاسلام فلم يسلم الرسول من كيدهم حتى طردهم من مكة وتسميتهم بالطلقاء فأي عار التصق بهذه الشلة الفاشلة المجرمة المريضة فبقي الحال عليه في محاربة الدعوة والخلفاء جميعهم من تحت الستار حتى وصل الامام علي للحكم فبدأ معاوية بتحريك خبثه واجرامه فأغتال امير المؤمنين بشلة الخوارج الكفرة الذين يتأولون القرأن ولا يصل الى تراقيهم حتى جاء دور يزيد اللعين وما فعله بالحسين ريحانة الرسول ومن تهديمة المدينة ومكة واباحتهما ثلاث ايام فبقي الحال ظالم يتبع ظالم وفاسد يتبع فاسدوطريق الحق مغيب لجهل الناس وتركهم طريق الله وللهث وراء المادة والمناصب حتى وصل الحال الى ابن تيمية وما بناه وروج له من افكار تساعده فيه الدول المعادية للأسلام من خلال الترويج له بالفكر ومرة بقتل من يخالفه ومرة بالاقصاء والنهب وما يحمله ابن تيمية من افكار سقيمة مريضة امتدت من ذلك الفكر السفياني الاموي الخارجي الطليق تم تطبيقه اليوم على يد الدواعش حيث لم يجعلوا شيئ الا فعلوه على طريقة اسلافهم في الحرق والذبح وشرب الدماء واكل الاكباد وشوي الصغار والكبار بالنار مستمدين قوتهم ومنهجهم من افكار ابن تمية المدلس الارهابي ومن فكاره السقيمة نراه يكفر علياً (عليه السلام) ويخرجه من الاسلام ويتهمه بشرب الخمر ؟؟ وكل هذا موجود وموثق في كتبه ,
ومنها مثلا
1_ابن تيمية يقول ان علي كان سكران!!! .. بتفسيره للاية ولاتقربوا الصلاة وانتم سكارى... منهاج السنة لابن تيمية ج7 ص237
2_كتاب الدرر الكامنة لابن حجرج1 ص181... يروي عن ابن تيمية: ان علي كان مخذولاً حيث ما توجه وإنه حاول الخلافة مرارا فلم ينلها وإنما قاتل للرئاسة لا للديانة وان علي اسلم صبياً والصبي لايصح اسلامه
3_ابن تيمية الناصبي يقول ان علي كان كافراً في صباه قبل الاسلام وكان يعبد الاصنام!! منهاج السنة لابن تيمية ج8 ص285
4_يقول ابن تيمية في منهاج سنته من ج2 ص62 مانصه: أن الرافضة تعجز عن إثبات إيمان علي وعدالته!!! لعنة الله على القوم الظالمين
وهناك الكثير من هذه الخزعبلات وهذا النصب العلني لخليفة من خلفاء المسلمين لايسعني ذكرها .
وختاما مادفعني لكتابة هذه الكلمات بحق ولي من اولياء الله وخليفة من خلفائه هو حث احد المحققين العراقيين وما دعى اليه في احدى محاضرته من بحث (وقفات مع .. توحيد ابن تيمية الجسمي الاسطوري ) في حث المثقفين والكتاب والاكاديميين والعلماء في البحث في كتب ابن تيمية واظهار حقده على الاسلام ونبي الرحمة وتدليسه حتى على رب العباد من خلال التجسيم والتشبيه والتوصيف فأن شاء الله قد اكون قد حققت ولوجزء بسيط من المراد الذي دعى اليه ذلك المحقق العراقي المعتدل .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق