الاثنين، 27 مايو، 2013

بعد عشر سنين صار السيد الصرخي حجة على كل عراقي


 بعد عشر سنين من الضيم والاضطهاد والقتل والخراب والدمار ونهب للاموال والخيرات والثروات واستشراء الفساد المالي والاداري واستقواء الدخلاء والفاسدين والسراق لم يبق امام الشعب العراقي اي عذر وحجة امام الله تعالى عما يجري فيهم والسبب بطبيعة الحال من خلال ايديهم وعزيمتهم في انتخاب المفسدين في كل مرة .
 ويصر الشعب العراقي على انتخاب المفسدين رغم التحذيرات والاشعارات من لدن المرجعية الصالحة الهادية المتمثلة بالمرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني لأن سبب ما يجري بنا الان هو يأتي مطابقا للآية الشريفة (ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس ليذيقهم بعض الذي عملوا لعلهم يرجعون) وايضا نركن لها هذه الاية الشريفة (ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار وما لكم من دون الله من أولياء ثم لا تنصرون) وبطبيعة الحال ان ما صدر من السيد الحسني خلال هذه العشر سنين العجاف لا يخرج عن اتجاهين
1- اذا كان كلام المرجع السيد الصرخي الحسني حجة على الشعب العراقي فالجميع ملزم بما صدر منه حسب ما يؤمنون به انه مرجع جامع للشرائط ؟؟ !!
2- واذا كان كلام السيد الحسني مطابقا للعقل فأيضا ما صدر من السيد الصرخي حجة على الجميع ، لأن الله تعالى امر العقل بالإقبال فاقبل وامره بالإدبار فادبر والنتيجة ان الله تعالى بالعقل يثيب وبالعقل يعاقب .
وقد قالها السيد الصرخي (لننقذ انفسنا بأنفسنا ...عشر سنوات من القيادة الفاسدة لأنفسنا سلطنا علينا من لا يرحمنا ... عشر سنوات من الخطأ ) وقد قال قبل هذا الكلام كلام في غاية الروعة والعقلانية (ولا خلاص ولا خلاص ولا خلاص الا بالتغيير الجذري الحقيقي .. التغيير الجذري الحقيقي .. التغيير الجذري الحقيقي لكل الموجودين ( منذ دخول الاحتلال ) ومن كل القوميات والاديان والاحزاب ..... )وفعلا قد رأينا ما رأينا حتى صرنا اضحوكة بين الدول والمجتمعات الاخرى والسبب بنا فالله تعالى لا يغير ما بمجتمع او شعب حتى يغيروا ما في النفوس وفي الضمائر وحتى اننا لا نبات الا وقد اهتممنا بالآخرين بغض النظر عن انتماءاتهم وعقائدهم وقومياتهم .
ولكن من يعي ومن يكون منصفا ويقولها مقولة رجل بحق ان السيد الصرخي قال الصحيح واشار الى السديد ، ولا من رجل انصف السيد الحسني ولا من اعلام نزيه وشريق سلط الضوء على هذه المرجعية العراقية اللامعة والبارزة بمواقفها وببياناتهم وبحراك اتباعها وانصارها ، ولا من متدين قال كلمة الصدق ولا من صاعد على المنبر قال كلمة الحق ولا من مثقف قال كلمة السواء ولا .. ولا ، بل يقولون ما هو مفترى وينقلون ما هو كذب ويتحدثون بما هو تشويه للصورة وهذا هو البهتان بعين .
1- ألم يحذر السيد الحسني من الاحتلال وما سيرشح عنه واشار الى خبثه ونفاقه والاعيبه ؟؟
2- ألم ينه السيد الحسني عن الدستور البرايمري الي كتب في الانفاق المظلمة وتحت وطأة الاحتلالين العقائدي والعسكري ؟؟
3- ألم ينه السيد الحسني عن الانتخابات الاولى عندما توقع انها ستولد الطائفية وتعمق الاحتلال ؟؟
4- ألم يطالب السيد الحسني بحقوق العراقيين جميعا ولا فرق لديه بين اي مكون كان ؟؟
5- ألم يحذر السيد الحسني من اقامة الفيدراليات وهب انصاره بالمظاهرات والاحتجاجات في الدعوة الى اقامة فيدرالية البصرة ؟
6- ألم يحذر السيد الحسني من الاتفاقية الامنية وعدها ترسيخ للاحتلال وتوطين قواعده ؟؟
7- ألم يحذر السيد الحسني من الشركات الامنية والمدربين وعدهما احتلال ثاني ؟؟
8- ألم يحذر السيد الحسني من الفتن ومضلات الفتن وبخس حق الاخرين على اساس نفعي مقيت ؟؟
9- ألم يحذر السيد الحسني من الطائفية وعطل صلوات الجمع وابقى صلاة الجمعة في كربلاء لتكون منبرا واحتجاج على ما يجري في البلد من قتل على الهوية ؟؟
10- ألم ينه السيد الحسني من انتخاب المفسدين وان انتخابهم سيولد ويضعّف الفساد والسرقات والخيانة والاستخفاف الفرعوني ؟؟
11- من هو الذي دعى الى اجراء المصالحة والمسامحة سوى من تلطخت ايديهم بدماء العراقيين ؟
12- من هو الذي طالب بحفظ حضارة العراق وحرم التلاعب او بيع المخطوطات والتحف الاثرية ؟؟
13- من هو الذي طالب بأموال العتبات المقدسة واشار ان العتبات محتلة وتسرق ملياراتها من قبل السراق والحيتان ؟
 
 والكثير في الجعبة ولكن لا يسع المقام لذكر ذلك فماذا ينتظرون من السيد الحسني ؟؟ وماذا سيقولون غدا لله تعالى فالله تعالى بلطفه وحكمته ورحمته يرسل المرجعيات صاحبة الولاية الصالحة الهادية كي تسير العباد بمنهج الامامة والنبوة باعتبار المرجعية الحقيقية امتداد لهما .
اين عقلاء القوم من هذا المرجع العراقي العربي ؟ ولكن (جحدوها واستيقنتها انفسهم) ولكن رغم هذا التهميش والاقصاء يوما ما سيكون المرجع السيد الصرخي هو له العلو والمقبولية وقد قالها في بيان له (فإن النظرية و المنهج النظري الإصلاحي دائما تكون له الغلبة و السطوة و العلو و يمثله ويشمله قانون (ظهر الحق أو الحق يعلو أو القول الثابت) و يكون الطرف المقابل في ذل وخنوع وخسران ويمثله ويشمله قانون (فبهت الذي كفر او زهق الباطل).
ونسأل الله ان يصحو الشعب العراقي من هذا السبات المريع وينتبهوا ويلتفوا ويتمسكوا بالمرجعية الصادقة الحقيقية التي هي روح الامة ونبراسها وقوتها ووحدتها وهيبتها الا وهي مرجعية السيد الصرخي الحسني الذي انبثق منهم وولد بينهم .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق