الأربعاء، 22 أكتوبر، 2014

حلقات اخلاقية من امام براني المرجعية (الحلقة الثانية )ممارسة الرياضة ؟؟

حلقات اخلاقية من امام براني المرجعية (الحلقة الثانية )ممارسة الرياضة ؟؟
بقلم /فلاح الخالدي
كثير ماتكلم في الايام الماضية وهذه الايام من بعض السذج والهمج الرعاع من لم يكن لهم الحظ من التفكر والعقل المتدبر لماذا السيد الصرخي الحسني يمارس كرة القدم ؟؟لو يرجعوا الى عقولهم هؤلاء ويسألو لو مرة لماذا السيد الصرخي يمارس الرياضة ويأمر بتصويرها ويأذن بنشرها بكل مواقع النت ومن اصحابه من ينشرها وهو يعلم ان الهمج الرعاع عديمي التفكير لايستقبلون هكذا امور من رجل دين هل فكروا ولو قليل وحكموا عقولهم ولكن هناك بعض المثقفين اصحاب العقول الراجحة فهم ذلك واستبصر لذلك الفعل العقلائي الذي يحمل كثير من الرسائل الواضحة ومنها 
عندما خرج السيد الصرخي ومارس كرة القدم اراد ان يوصل الى الناس ان المرجع او رجل الدين ليس قديس او ملاك اواو كما هو في عقول البعض مرجع الدين هو انسان عادي الله فضله ومن عليه بالعلم واكرمه به ليخدم الناس ويحل مشاكلهم لايستعبدهم وينحنون امامه بعد عشرة امتار (ويقبلون يديه ورجليه ويأتونه زحفاً على ركبهم)يريد ان يقول لهم اتركوا عبادة الاشخاص لانهم أناس مثلكم الله اعطاهم ليختبرهم بهذا وقد نجح السيد الصرخي بهذا الفعل لانه ازاح القداسة عند اصحابه ومحبيه واليوم يتبعون عقولهم لاعاطفتهم او اتباع الاشخاص نجح بهم واليوم يتبعون الدليل والحجة البالغة 
الرسالة (2) يريد ان ينزل الى جميع فئات المجتمع ومنهم الشباب لانهم هم المستقبل لهذا الدين وهذه الامة ما نلاحضه اليوم ان رجال الدين والحوزات تنتقد ذلك الشاب الرياضي لانه يمارس الرياضة ولانجد الاهتمام له بحيث اصبح الشاب الرياضي لايكترث لما يفعل بالدين لان الدين يحاربه ولايحتضنه وكانه عمل المحرمات اراد السيد الصرخي يقول الى هؤلاء الشباب نحن معكم والدين معكم ويحتضنكم ولا مشكلة في ديننا ان تمارس الرياضة وتصلي وتطلب العلم وتقرأ القران وتمارس دينك لا بل الدين يشجعكم على ممارسة الرياضة كما تريدون وبذالك كسب شريحة واسعة من هؤلاء الشباب الذين هم من يعول عليهم الدين الاسلامي في رفع رايته 
كثير هي الرسائل في ذلك الفعل المبارك الحسن النابع من الاسلام المحمدي الاصيل الذي يحثنا على التداخل مع المجتمع وكسبه الى الدين وتحبيبه بدينه السمح السلس 
ولا يخفى على كل باحث في حياة رسولنا الكريم كيف كان يجالس الناس بحيث من يأتي يسأل من فيكم محمد !!!! وكيف كان يجلس مع الاطفال ومع المساكين وكيف يدعونا الى ممارسة الرياضة 
ونختم بحديث الرسول (صلى الله عليه واله وسلم) حيث قال ( الهُوا والْعَبُوا فإنِّي أكْرَهُ أنْ يُرَى فِي دِينِكُم غلْظَةً ) نهج الفصاحة : 105 ح 531 .)ومن خلال هذا الحديث الاولى بمرجع الدين تطبيقه .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق