السبت، 14 فبراير، 2015

السيد الصرخي ...محللاً لشخصية ومسيرة (كعب الاحبار)


(بقلم/ فلاح الخالدي)


كعب الأحبار هو كعب بن ماتع الحميري أبو إسحاق ، أدرك الجاهلية وأسلم في أيام أبي بكر وقيل : في أيام عمر ، روى عن عمر وصهيب وعائشة ، وروى عنه واعتمده في حديثه معاوية وأبي هريرة وابن عباس ومالك بن أبي عامر الأصبحي .
وذكره ابن سعد في الطبقة الأولى من تابعي أهل الشام وقال : " كان على دين يهود فأسلم وقدم المدينة ثم خرج إلى الشام فسكن حمص حتى توفي بها سنة ثنتين وثلاثين في خلافة عثمان.

ومن الملاحظ في سيرة هذا الرجل انه ينقل ويتحث في الاسرائيليات المنقولة من التوراة وكان يعتمد عليه الصحابة في حديثهم ونقلهم للروايات علما انه لم يدرك رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)
ومن الملفت للنظر في هذا الرجل ان اكثر بل اغلب كتب اخوتنا اهل السنة تنقل عنه وتمجده فكان ولابد من تحليل لشخصية كعب الاحبار من قبل محققين مقتدرين لنعرف هذا الرجل وحقيقته وما ينقله ويعتمد عليه من روايات وحديث ووو .
حيث انبرى سماحة المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني محققا لهذه الشخصية التي يكثر الجدل عليها بين المؤرخين والخطباء حللها بأسلوب علمي بعيد عن التعصب والفؤوية والطائفية متبعاً ورافعاً راية الدليل والمجادلة بالحسنى حيث قال هذا مانعتقد به ونقدمه للسامع والقارئ من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر (كل نفس بما كسبة رهينة )وما علينا الا ان نقدم الدليل والبحث العلمي الاخلاقي الشرعي .
لانطلب المنصب او السياسة او الطائفة مانقدمه هو تحليل موضوعي في رضا الله .
طبعا لايسعني ان اكتب هنا ما دار في البحث والمحاضرة (33)التي القاها سماحة السيد الصرخي حول تحليل شخصية كعب الاحبار .
للاطلاع على المحاضرة كاملة على الرابط ادناه..
المحاضرة العقائدية الثالثة والثلاثين لسيد المحققين الصرخي الحسني - 12-2-2015
https://vimeo.com/119567355





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق